0 تعليق
2122 المشاهدات

طفلي ياسين ليس من المعاقين بل من الأشخاص المتميزين المختلفين



[B]طفل مبدع صغير يبحث بالعالم الكبير عن من يفهم احتياجاته ويعيش عيشاً يسير. الطفل يس حسين غلوم استهلك من عمر الدنيا خمس سنوات ، يعاني من طيف التوحد ولدية عدة مواهب تميزة عن غيره فهو ذكي مختلف ويحاول ان يعتمد على نفسة في كل شيء ، قائد المستقبل، بارع بكرة القدم،متميز جداً بالتكنولوجيا وهذا ليس بغريب عليه فوالده حاصل على شهادة الدكتوراه في تكنولوجيا المعلومات وأمه ناشطة في مجال التوحد تمنح استشارات لأمهات أطفال التوحد وتدرب اولادهم بدون مقابل وحاصلة على عدة دورات وشهادات في ذاك المجال كما انها عضوة في جمعية التوحد البريطانية ولديها عدة لقاءات بالاذاعة والتلفزيون، ياسمين القلاف صقلت طفلها فأصبح جوهرة لامعه ونحن الأن نريد ان نقترب من الجوهرة لنكتشف سبب بريق لمعانها .وإليكم تفاصيلها مع والدي ياسين.

[COLOR=#FF0000]س1: تشخص أبنك من قبل الاخصائيين انه لا يفهمك وانه يعاني من طيف التوحد متى حدث هذا؟[/COLOR]

قبل عمر السنتان كان تواصل ياسين البصري ممتازاً ويفهمنا وينطق عدة كلمات لكن في عام 2011م بالتحديد في شهر فبراير لم يعد يتكلم أصبح هناك تراجع باللغه لا وجود لأي كلمة ولا التواصل البصري فلا ينظر إلينا ولا يسمع ،حتى الحضانه لاحضت ذلك التغيير وعملت له اختبار للسمع لكنه لم يلتفت حتى فبدأنا بعمل تحاليل السمع والبصر وظهرت النتائج السليمة وكانت أول إشارة للتوحد فقد اخبرتني اخصائية التخاطب في بريطانيا أن أبني لن يتكلم لفترة طويلة وسيصبح الكتاب المصور هو صوته وطريقة تعبيره للمرحلة الابتدائية ولمدة 6 أشهر ماكان ياسين موجود بالحياه ولا يحس بنا أبداً فتعبت نفسياً من الصدمه ولم أرد أن أصدق لكن مرحلة النكران هذه لن تفيدني فعلي أن أنقذ طفلي فبدأت في قراءة الكتب والدراسات ودخول عدد من دورات تطوير الذات وللتوحد وكان شغل طفلي الشاغل هو اللعب بكروت الأحرف والأرقام فقررت أن أمد جسر إلى عالمة الصغير بدل أن انتظره يأتي لعالمنا الكبير وفعلاً بدأت بوضع أهداف وخطة علينا جميعاً أنا والأب وأخته فاطمة أن نطبقها معاً منها:

1- وقت خاص قبل النوم لقراءة القصة وقد استفاد يس كثيراً فأصبح قارئ لمستوى 4 باللغة الإنجليزية ويعتبر للصف ثاني ابتدائي.
2- استخدام السبورة البيضاء وأحرف مغناطيسية مع الصور للتوصيل بينهما (مثال توصيل صورنا نحن العائلة بأسمائنا).

[COLOR=#FF0000]س2: تقومين بعرض بعض الصور قبل العمل بالشيء كالذهاب إلى الحمام أو السفر. ما الحكمة من ذالك؟[/COLOR]

أطفال اضطرابات التوحد يكونون دائماً قلقين بشأن المستقبل فيرفض المكان الجديد ﻷنه لا يعرفه ويصبح قلق وعصبي ويبدأ بالصراخ والبكاء ولنتفادى هذي المشكلة يجب عليه معرفته ماذا سيحصل خلال اليوم فإستخدام الصور أو العبارات الكتابية أو القصص ليعرف الخطوات أو إستخدم الرزنامة أو الساعة الموقته لمعرفة وقت الرحلة وانصح كل المدارس والأهالي بعمل هذه الخطة ليخففوا كثيراً من حدة.

[COLOR=#FF0000]س3: من الغريب أن ترفضي وظيفتك على الرغم من أنك جامعية وتفضلين الجلوس مع ياسين بالمنزل. اذكري لنا السبب؟[/COLOR]

سجلت أبني بروضة خاصة ولم اذكر لهم انه يعاني من التوحد ﻷعطيه فرصة ليثبت نفسه وفعلاً بالفصل اﻷول لم يحدث هناك أية مشاكل وبدأت الشكاوي بالفصل الثاني ومنها كانت لدى المدرسة بروفه لمسرحية لأخر السنة فأتفقت معهم أن لا يدربوه معهم على الرغم من أنه حافظ كل اﻷغاني ﻷني أعرف انه غير مدرك للموضوع بشرط أن يكون معهم في غرفة اﻷلعاب فوافقوا على ذلك وفي يوم من اﻷيام ذهبت صدفة ﻷوقع أوراق معينة بالمدرسة فسألتهم عن أبني فلاحظت الإرتباك على وجوههم فطلبت منهم أني أرغب بأخذ أبني من المكان الذي هو فيه فرفضوا بشدة بحجة قوانين المدرسة لكني دخلت الصف فأنصدمت بوجودة وحيداً بالفصل يرى اليوتيوب فغضبت بشدة لغشهم لي وذلك ﻷنني لم أدخلة المدرسة ﻷتخلص منه بل ليستفيد أكاديمياً وإجتماعياً وكان هذا أخر يوم له بهذه المدرسة وقررت أن ادخلة مدرستي الخاصة هذه السنة بالمنزل أتولى تعليمة الإجتماعي واﻷكاديمي وأرفض الوظيفة إلى أن أجد مدرسة مناسبه لحالته.

[COLOR=#FF0000]س4: قبل أكثر من سنة ونصف كنت بإجتماع مع وكيل وزارة التربية ووكيل التعليم النوعي وتناقشتم بموضوع التوحد وأن بعد سنة ونصف إلى سنتان ستكون هناك مدرسة دمج في الفروانية وها قد حان الأوان فهل سجلت أبنك فيها؟[/COLOR]

كانت خطتهم دمج طفل التوحد (الذي لديه خاصية التعلم الأكاديمي ) مع أخيه بالمدرسة وتكون المدرسة باللغة العربية واعجبتهم فكرة مدرس الظل يكون مع الطفل طول اليوم الدراسي هذه هي خطة الوزارة ولا أعلم طبقت أم لا لكن هذه المدرسة تفيد أشخاص كثر (قدمت طلب أولياء أمور أطفال التوحد يشمل تواقيعهم كخدمه لهم) لكنها لا تفيدني لأن أبني يتكلم اللغه الأنجليزية فقدمت طلبي الخاص واقتراحي في ذلك الحين لكني لم أجني إلا الوعود وألم الرأس فقط.

[COLOR=#FF0000]س5: تحادثين أبنك باللغة الإنجليزية على الرغم من أن اﻷطفال الذين حولة يتكلمون العربية. ألا تلاحضين أن ذلك يساعدة على أن يكون وحيداً بين العرب؟[/COLOR]

صحيح أننا في مجتمع عربي لكن لدي أسبابي وسأذكرها لكم:
1- أن يس ولد في بريطانيا فكانت هذه لغته اﻷولى.
2- أن أهل الطفل العادي لهم الحق في اختيار لغة الطفل وأيضاً أهل المعاق لديهم الحق ولا أحد يفرض علينا اللغة.
3- كل اﻹمكانيات الموجودة بالكويت من مدارس واخصائيين تخاطب وغيرها يتحدثون الإنجليزية.
4- اللغة الإنجليزية هي اﻷسهل له فلا يوجد بها تصاريف أفعال ولا لهجات متعددة كاللهجة المصرية والكويتية فتكون لديه صعوبة في فهمها.
5- اللغة الإنجليزية هي لغته المستقبلية ليدرس بالخارج إن شاء الله.
6- بما أنه عرف لغة سيعرف لغات أخرى أيضا وهو يفهم اللغة العربية ويتحدث مع الأهل بكلمات عربية بسيطة.
7- سابقاً كان ياسين لايتكلم ونحن والديه قلنا أي لغه سينطق به أبننا سنكلمة بها حتى لو أودو سنكلمة بها المهم انه ينطق.

[COLOR=#FF0000]س6: مقوله ذكرتيها (الدمج في حياتكم هو حلمي) لكن وجوده بالبيت بدون مدرسة ينافي جملتك. فما تعليقك؟
[/COLOR]
عندما كان بالمدرسة كانت لدية مشاكل كثيرة بالحركة والنوم وبالمقابل يتم تعليمهم تربية حياتيه فقط وفي سن 12 سنة يتم تعليمة أكاديمياً إذا كان لدية قابلية للتعلم وأبني من الأن مستعد للتعليم الأكاديمي فأين يذهب أنا محتاره! وأيضاً مرضى التوحد لا يتم اعطائهم شهادات تعادل الثانوية العامة لماذا هذا الظلم؟
أما في مدرستي الخاصة (المنزل) تطور ياسين كثيراً واعتقد أن أي طفل يعاني من أي إعاقة حلها هو البيت عن طريق تعاون الأسرة جميعاً بوضع خطة وتطبيقها جميعاً للوصول إلى النتيجة المرجوة.
ففي الصباح أعلمه تعليم أكاديمي وإجتماعي شخص لشخص لأننا واثقين أن هذا أفضل له حالياً وفي فترة العصر يكمل الأب والأخت التواصل والدمج الإجتماعي المطلوب باﻹضافة إلى الزيارات العائلية وذهابه للنادي الصحي.لكنني أتمنى أن يذهب أبني إلى مدرسة تعرف حالته الخاصة وتساعدة.

[COLOR=#FF0000]س7 : مركز المنارة التابع لمركز الكويت للصحة النفسية يهتم بهذه الحالات. هل سمعت به أو ذهبت إليه؟[/COLOR]

لا لم أزره .ذهبنا للطب التطوري وحولنا إلى مستشفى مبارك للتشخيص فجلست الطبيبة معنا فقط ربع ساعه لتسألنا عدت أسئلة وتقرأ التقرير فأعتمدته فسألتها عن أدوات الإختبار ليتم التشخيص بدقة فأجابت بوجود التقرير لدينا ولا حاجه لعمل إختبار أخر.لكني ذهبت إلى عيادة خاصة وبشرتني بأن ما يأخذة بالبيت أفضل من العيادة.

[COLOR=#FF0000]س8:هل تتبعين نظام غذائي معين لياسين؟ وما تأثيرة عليه؟[/COLOR]

أنا أؤمن بأن المعدة بيت الداء وأن لها علاقة بالتوحد فأتبعت عدت أنظمة وعملت له فحص عينة شعر في العلاج الصيني وتبين انه لديه حساسية من حليب البقري فمنعته عنه 40 يوماً واستبدلته بحليب الصويا أو الأرز وإلى الأن لا أعطيه الحليب البقري إلا نادراً كالحليب بالشوكولاته أو أيس كريم أو بيتزا بالجبنة فلم أطبق الحمية بحذافيرها ولم أمنعه من منتجات القمح لكني أراه أمامي يتطور والتغذية مربع من مربعات التركيب لتحسين حالته.

[COLOR=#FF0000]س9: كيكة عيد ميلاد يس كانت غريبة عجيبه بالنسبة لطفل عمره خمس سنوات وهي كعكة جالكسي أس4؟[/COLOR]

عشقه لأجهزت الهاتف النقال واإلكترونيات من عمر السنة ليس بغريب على طفل أباه دكتور في عالم التكنولوجيا ،لكن بعمر السنتين اكتشفنا أنه يعاني من التوحد فمنعناه عنه نهائياً إلى عمر 3 سنوات،وفي عمر 4سنوات وإلى الأن تولع جداً بالتكنولوجيا بأشياء لا تتصورينها وطلب من والده أن يعمل له أيباد ويلصق هو عليه الأيقونات وفي عمر الخمس سنوات سألته ماذا يريد أن تكون شكل كعكة عيد ميلادة فأجاب بفرح جالكسي أس 4 وفعلاً كان سعيداً جداً وأول مرة يفرح بعيد ميلادة ويقبل الكعكة أيضا.كان يوماً جميلاً فعلاً.

[COLOR=#FF0000]س10: ماهي طموحك واقتراحاتك لمدرسة أبنك؟[/COLOR]

– أريد مدرسة تمنح التعليم الصحيح منذ الصغر وتستوعب إحتياجات أبني وتركز على نقاط القوة لدية وتنسى نقاط الضعف ففي النهاية هو لدية صعوبة لكن لدية مميزات.
– أطالب تعاون وتكاتف وزارة التربية ووزارة الصحة ﻹعادت النظر بالنسبة ﻷطفال التوحد ووضع خطة معينة للإحتياجات الخاصة لمن له استعداد أكاديمي أو مهني أو تعليم فن الرسم رياضةطبخ فليس بالضرورة أن يدخلوا الجامعة بل يدرسوا على حسب ميولهم وأن لا يدرسوا جميع المواد والتي فيهم ضعف بها هذا ظلم.
– أي مدرسه تفتح على أرض الكويت تقبل اﻹحتياجات الخاصة فهناك مدارس مذكوره تخدم هذه الفئة لكنها ترفض قبولهم بحجة أنهم يقبلون فقط 1% وإعاقات جسدية فقط فهم انتقائيين لدرجة مغيضة وتعطي أعذار بعدم قبول الطفل (نسبة الذكاء ,السلوك العنيف,النشاط الزائد) وقائمة اﻹنتظار طوييييلة جداً في مركز التوحد ومدارس أخرى فيجب أن نضع يدنا بيد بعض لكي نتطور.

[COLOR=#FF0000]س11:كلمة أخيرة .[/COLOR]

– أن تطور يس ناتج من بصمة وتعاون اﻷسرة لكل من اﻷم واﻷب وأختة فاطمه التي كانت تلعب معه مطيعاً كان أم مجبراً فأشكر أبنتي العزيزة من القلب على مساندتها ومساعدتها ﻷخيها الصغير.
-أحب أشكر جداً أبو ياسين على دعمه وتشجيعه الدائم لي وﻷبني بالإستمرار في ما أنا أراه صائباً.
– يجب أن تكون كلمة واخصائي التخاطب أو الدكتور فيه روح اﻷمل والتفاؤل والإيمان بالتطور والطاقة اﻹيجاببة لتنتقل هذه الطاقة إلى طفل التوحد وأهلة ليساعدوه فيتطور على عكس الطاقة السلبية فهي تؤثر على الطفل ويبدأ بالإنعزال أكثر فأكثر ويفقدون الأهل الأمل تدريجياً. لذلك قررت أن ابتعد عن كل من يمنحني الطاقة السلبية وفعلاً طبقته سابقاً بإبتعادي عن أخصائية التخاطب.
[/B]

[CENTER][IMG]http://www.alamal.com.kw/ar/contents/myuppic/05420008f9724c.jpg[/IMG]

[IMG]http://www.alamal.com.kw/ar/contents/myuppic/05420008f97624.jpg[/IMG]
[/CENTER]

كتـاب الأمـل

+
سمر العتيبي
2018/12/09 1994 0
راما محمد ابراهيم المعيوف
2017/12/29 2391 0
خالد العرافة
2017/07/05 3105 0