0 تعليق
844 المشاهدات

رعاية المعاقين بقلم : موضي المفتاح



 

اتصلت بي تشكو الإجراءات في رعاية المعاقين، فطلبت منها كتابة معاناتها وسأنشرها كما هي، كتبت تقول:
موضوعي باختصار مع هيئة المعاقين في منطقة حولي، حيث تقدمت لرعاية معاق وقد تمت الموافقة عليه، وبعد عناء من الشهور حصلت على كتاب مكلف برعاية معاق لزوجي، ولوجود قانون من صاحب السمو، رعاه الله، بإمكانه التقاعد مع عدم المساس بالراتب، مكرمة اميرية للمكلف برعاية المعاق، قدمت كتابا لتقاعد مكلف برعاية معاق، وبدأ مشوار المراجعات الذي لا نهاية له، بدءا من عرض الكتاب على لجنة تحتاج الى ثلاثة أشهر، بعدها انتظار قرار اللجنة، ثم لايوجد ملف لقد ضاع.
ونبدأ رحلة تجميع الأوراق من البداية، حيث دخول لجنة للموافقة تأخذ مدة طويلة، ثم طباعة الكتاب لمخاطبة الديوان وكتاب لوزارتي المعنية وهي «التربية» الذي يستغرق شهرا ونصف الشهر ولا أدري لماذا؟
الانتظار طال اكثر من الفترة المحددة التي أعطيت لي، وعند مراجعتي قالوا لي انتظري، فالمعاملة تحتاج وقتا وسنرسل لك رسالة عبر الموبايل، وفِي نفس اللحظة، ولحسن حظي أم لسوئه، اذ بمراجع امامي بنفس الموضوع بيده ملف، خاطب المسؤولة (م. ع) التي اخذت كتابه لتكمل معه موضوعه. واسطة.. وانا واقفة اسمع كل ما دار، ولما تداركت انني شاهدة على الموقف نظرت لي وقالت له الموضوع يحتاج وقتا كي ننجزه.
للأسف، دخلت على الموظفات وهن امام الأجهزة يتعازمن على صحن «الكنافة»، وأقول «هم يضحك وهم يبكي»، كنت في اجازة نصف السنة، لكن الآن أنا ملتزمة بدوام، والاستئذان صعب، ولأن ليس لدي واسطة لم يتم إنهاء معاملتي، للعلم هناك موظفة في الدور الاول هي من تقوم بكل العمل.. الله يساعدها.
• ومضة: هل يجب ان تكون عندنا واسطة كي تُنجز معاملاتنا؟

 
موضي المفتاح

كتـاب الأمـل

+
سمر العتيبي
2018/12/09 2680 0
راما محمد ابراهيم المعيوف
2017/12/29 2994 0
خالد العرافة
2017/07/05 3706 0