0 تعليق
1013 المشاهدات

الكويت تحلّق ببطولة فزاع لسلة المعاقين ومنتخبنا



[B]حلق المنتخب الكويتي بلقب النسخة الثالثة لبطولة فزاع الدولية لكرة السلة المتحركة، في أعقاب فوزه أمس بالصالة الحمراء بالنادي الأهلي على حساب منتخب الإمارات "أ" بنتيجة 56/ 65، بعد مباراة قوية من الطرفين، حيث تأثر فرسان الإرادة بإصابة اللاعب عبدالله الصريم، والذي تعرض للكسر، مما كان له الأثر السلبي على أداء اللاعبين، ليظفر الأزرق الكويتي باللقب، فيما حل منتخب الإمارات في المرتبة الثانية تاركا المركز الثالث للأخضر السعودي في أعقاب فوزه على نظيره العُماني 45/27، وكان منتخب الإمارات "ب" قد خسر أمام الأردن بنتيجة 30/41.

مثل منتخب الإمارات "أ" في المباراة النهائية محمد الزرعوني، محمد شموا، طارق علي، حبيب عبد المجيد، محمد بوسيد، إبراهيم سالم، سيف العماري، سيف هلال، صابر أبو الفضل.

وعقب نهاية المباراة الختامية، قام ماجد العصيمي نائب رئيس الاتحاد الآسيوي أمين سر اتحاد المعاقين المدير التنفيذي لنادي دبي للرياضات الخاصة مدير بطولات فزاع للمعاقين وذيبان سالم المهيري عضو مجلس إدارة اتحاد المعاقين رئيس لجنة المنتخبات والدكتورة فوزية آل علي عضو مجلس إدارة نادي دبي للرياضات الخاصة، بتتويج المنتخبات أصحاب المراكز الثلاثة الأولى والحكام والمصنفين الذين شاركوا في إدارة الحدث توفيق علوش، علاء السحمراني، أيمن المؤمني، فيما نال الكويتي يوسف أحمد خلف ناصر جائزة أفضل لاعب وهداف النسخة الثالثة.

وبدأ نادي دبي للرياضات الخاصة استعداداته لاستضافة الألعاب العالمية للشباب خلال الفترة من 14 إلى 21 أبريل المقبل في مسابقات ألعاب القوى، ورافعات القوى، وتنس الطاولة، كما يستضيف النادي 3 بطولات في مارس المقبل البطولة الخليجية لرفع الأثقال التي ستقام في الرابع من مارس ودولية فزاع لرفع الأثقال في العاشر منه ودولية فزاع لألعاب القوى في الثالث والعشرين من مارس.

من جانبه، قال ثاني جمعة بالرقاد رئيس مجلس إدارة نادي دبي للرياضات الخاصة رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة، إن اهتمام سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي راعي بطولات فزاع، برياضة المعاقين بشكل خاص يضاعف من مسؤولية كل هذه الشريحة الفاعلة لتحقيق النجاح المنشود.

وذكر أن المشاركة في مثل هذه البطولات تعود بالعديد من المكاسب على منتخباتنا الوطنية المختلفة في أعقاب احتكاكها بمدارس مختلفة مما ينعكس إيجابا خلال مشاركاتها الخارجية.

ووجه الشكر إلى كل من ساهم في إنجاح بطولة السلة على الكراسي المتحركة، مشيرا إلى أن بطولات فزاع للمعاقين تخطو بخطوات حثيثة إلى الأمام بشهادة جميع الوفود المشاركة في الحدث.

من ناحيته وجه ماجد العصيمي مدير بطولات فزاع الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي على مبادرته بتنظيم بطولات لذوي الاحتياجات الخاصة، والتي أصابت الهدف، مشيرا إلى أنها رسالة من سموه إلى المجتمع الرياضي.

وقال: بطولات فزاع أصبحت من البطولات العالمية في أعقاب النجاح المشهود الذي حققته واتساع دائرة المشاركة، حيث فرضت نفسها على الخريطة العالمية، مما يعزز من فرص نجاحها خلال النسخ المقبلة.

وذكر أن البطولة حظيت بالاعتراف الدولي ضمن روزنامة بطولات الاتحاد، حيث تعد تأهيلية لدورة الألعاب شبه الأولمبية التي تجرى أحداثها في لندن 2012، مما يؤكد قدرة أبناء الإمارات على تنظيم مثل هذه الأحداث، مما سيكون له المرود الإيجابي على الصعيد الفني للبطولة.

وأشاد العصيمي بشركاء النجاح، مثمنا الدور الكبير الذي لعبه الإعلام في إبراز أنشطة المعاقين وسمعة الإمارات في تنظيم مثل هذه الأحداث المهمة، موجها الشكر إلى النادي الأهلي مستضيف الحدث واللجان العاملة في البطولة.

من ناحية أخرى كشف مدير بطولات فزاع للمعاقين، أن النسخة الرابعة لبطولة السلة ستشهد مشاركة منتخبات من أوربا وآسيا لتحقيق النجاح المنشود، وقال أحمد محمد حسن رئيس اللجنة الفنية نسعى دائما لدمج ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع بإقامة مثل هذه البطولات التي تجني ثمارها هذه الفئة، ونتطلع أن تحقق كل أهدافها التي أقيمت من أجلها.

وزاد: "إن اللجنة المنظمة لن تترد لحظة في توفير كل عوامل النجاح لبطولات فزاع، خاصة أنها أضحت من البطولات التأهيلية المهمة، مشيرا إلى أن بطولة السلة على الكراسي تعد بكل المقاييس ناجحة.

أضاف: مشاركة المنتخب الأردني لأول مرة كان لها المرود الإيجابي على فنيات البطولة، مشيرا إلى أن النسخة المقبلة سيتم اعتمادها دوليا بالتنسيق مع الاتحاد الدولي لكرة السلة على الكراسي المتحركة.

مخشب: لاعبونا كسبوا الاحتكاك

قال عيسى مخشب عضو مجلس إدارة اتحاد المعاقين، إن منتخب الإمارات “أ” خسر اللقب، ولكنه كسب الاحتكاك رغم الظروف الصعبة التي مر بها والمتمثلة في الإصابات التي تعرض لها بعض اللاعبين، إضافة إلى عدم تفرغ البعض الآخر من قبل جهات عملهم، ما كان له الأثر على المنتخب خاصة في المباراة النهائية أمام الكويت. وأشاد عضو مجلس إدارة الاتحاد بالنقلة النوعية لبطولات فزاع، والتي تسير على الطريق الصحيح في أعقاب الاهتمام الكبير من الجميع.

من جانبه، عزا طارق علي كابتن منتخب الإمارات (أ) خسارة الفريق للمباراة النهائية أمام الكويت إلى الكسر الذي تعرض له زميله عبدالله الصريم، والذي أدخلت قدمه في الجبس.

مكاسب بالجملة

وصف حسام محمود عباس مدرب منتخب الكويت أداء منتخب الإمارات بالمتطور، مشيرا إلى أن الأزرق الكويتي والأبيض الإماراتي يستحقان بكل المقاييس الحصول على الميداليتين الذهبية والفضية، موضحا أن المشاركة في بطولات فزاع تعد بروفة قوية لمنتخب بلاده لخوض غمار البطولات المقبلة.

وقال: إن النسخة الثالثة لبطولة السلة حققت نجاحا كبيرا في النواحي التنظيمية والفنية، مشيرا إلى أن المنتخب الكويتي ظل يحرص كل الحرص على المشاركة في بطولات فزاع للسلة من منظور أن هذه المشاركة ستعود على الفريق بالعديد من المكاسب خلال الفترة المقبلة.

[/B]

كتـاب الأمـل

+
سمر العتيبي
2018/12/09 3049 0
راما محمد ابراهيم المعيوف
2017/12/29 3367 0
خالد العرافة
2017/07/05 4023 0