0 تعليق
1040 المشاهدات

ختام مسابقة الابداع الهندسي الثانية لخدمة ذوي الاحتياجات الخاصة لطلبة الثانوية العامة



تحت رعاية وحضور الشيخ فهد سعد العبدالله وبدعم من مؤسسة البترول الكويتية، اختتمت كلية الهندسة والبترول بجامعة الكويت مسابقة الابداع الهندسي الثانية لخدمة ذوي الاحتياجات الخاصة لطلبة الثانوية العامة، برعاية بنك بوبيان وشركة عيسى اليوسفي، وبحضور عميد كلية الهندسة والبترول د.حسين الخياط والمدارس المشاركة.
في البداية قال الشيخ فهد سعد العبدالله: يسعدنا الاحتفاء بالفرق الفائزة في المسابقة الهندسية الثانية لطلبة المرحلة الثانوية العامة، مشيدا بمبادرة هذه المسابقة التي من شأنها كشف مواهب الشباب، وتنمية قدراتهم وصقل مهاراتهم، وتطوير ابداعاتهم، واذكاء روح المنافسة بينهم، وفي ذلك تجسيد للاهتمام الدائم، والرعاية الشاملة التي يوليها لأبنائه الشباب قائد المسيرة سمو أمير البلاد وسمو ولي عهده الامين.
وأشاد العبدالله بموضوع المسابقة الذي يهدف الى خدمة ذوي الاحتياجات الخاصة، ومساعدتهم للقيام بدور فعال في خدمة مجتمعهم ووطنهم فكل الشكر للقائمين على هذه المسابقة والثناء للطلاب المشاركين لما يمتازون به من ايجابية وروح المسؤولية.
وتوجه العبدالله بالنصح الى طلبة الثانوية وهم على مشارف التعليم الجامعي بأن يضعوا نصب أعينهم التخصصات العلمية والفنية والتقنية العلمية فنحن لدينا فائض من خريجي الكليات النظرية، بينما ليس لدينا كفايتنا من الاطباء والمهندسين والصيادلة، والفنيين المتخصصين من مجالات الكهرباء، والماء، والزراعة، والكيمياء، وعلوم الأحياء والطبيعة والبحار وسائر العلوم والتقنيات الأخرى.
وبين العبدالله ان الابداع التقني يتأتى من الانخراط في العمل الجاد، في المصانع والمشاريع والمختبرات ومراكز الأبحاث ومواقع العمل والتكنولوجيا الحديثة، فليكن همهم الاستزادة من أسباب التقنية الحديثة، وليس الاكتفاء بالجلوس وراء المكاتب، بعيداً عن ميدان الممارسة للتقنية العملية.
وقال: ان أمنا الكويت تنتظر الكثير منكم، وان والدكم والد الجميع الذي لا يألو جهدا في رعايتكم، يعلق آمالا كبيرة عليكم فلا تخذلوا أمنا الكويت وكونوا بعون الله عند حسن ظن والدنا الشيخ صباح الأحمد.
ومن جانبه قال عميد كلية الهندسة والبترول أ.د.حسين الخياط ان المسابقة الأولى للابداع الهندسي لاقت نجاحاً، موضحاً ان الهدف من هذه المسابقة هو تثقيف الطلبة في المجال الهندسي وتعليم الطلبة كيفية الابداع والعمل كفريق عمل واحد، مشيدا بجهود جميع العاملين في المسابقة.
وأضاف د.الخياط ان جميع المشاركين في المسابقة قدموا برامج هندسية رائعة تستحق الاشادة والدعم من قبل كلية الهندسة، مضيفا ان مثل هذه المسابقات تساهم في تطوير الطالب في مهارة الهندسة وتصقل من ابداعاتهم.
من جهته أعرب مدير العلاقات العامة بمؤسسة البترول الكويتية جمال العسعوسي عن سعادته لوجوده ممثلا عن مؤسسة البترول التي دأبت على المشاركة في رعاية مثل هذه الفعاليات والانشطة التي تولي جل اهتمامها للشباب ولابداعاتهم، والتي تسعى جاهدة الى ترسيخ مفاهيم المسؤولية الاجتماعية التي تعد واحدة من دعائم الحياة المجتمعية المهمة، ووسيلة للتقدم الفردي والجماعي الى جانب كونها وسيلة لتلبية احتياجات الحاضر دون المساس بقدرة الأجيال المقبلة على تلبية احتياجاتهم الخاصة.
وأضاف العسعوسي ان المؤسسة تفخر بالمشاركة في مثل هذه المسابقة التي ترعاها كلية الهندسة والبترول في جامعة الكويت، نظرا لأهميتها بالنسبة للنشء والأجيال الصاعدة، ونظرا لقدرتها على ابراز ما لديهم من امكانات وقدرات واعدة تجسد ما يتمتعون به من مواهب وأفكار يستطيعون من خلالها الاسهام الفعال في مسيرة التطور التي تعيشها دولتنا الحبيبة الكويت، والاسهام في تخفيف المعاناة عن ذويهم من ذوي الاحتياجات الخاصة، وهي الفئة التي توليها الدولة كل الرعاية والاهتمام.
وبين ان المشاركة في مثل هذه الفعاليات تزيد من اكساب ابنائنا من طلبة الثانوية العامة مزيدا من الخبرات التي تفيد في الحياة العملية، خاصة وأنهم مقبلون على مرحلة التعليم الجامعي التي تعد من أهم المراحل العملية التي تساعد الطالب على التكيف مع المستقبل واستشرافه، فضلا عن تنمية حب الابداع والابتكار والتفكير المنهجي وتطبيقاته العملية.
وتقدم بالشكر الجزيل لكل اللجنة المنظمة ولجنة الحكم والقائمين على المسابقة لما يقدمونه من دعم للأفكار الشابة عاماً تلو الآخر، متمنياً ان تحقق المسابقة ما تصبو اليه من أهداف تصب في مصلحة أبنائنا وبناتنا، وفي تنمية قدراتهم الابداعية للمساهمة في بناء جيل قادر على تحمل المسؤولية، والمساهمة في تنفيذ الخطط التنموية لدولة الكويت.
من جانبه ثمن مقرر لجنة المسابقة د.بدر البصيري لجميع الرعاة والداعمين لمسابقة الابداع الهندسي وعلى رأسهم مؤسسة البترول الكويتية على ما قدموه من دعم، وكذلك رعاية بنك بوبيان وشركة عيسى اليوسفي.
وأضاف د.البصيري: من خلال هذه المسابقة اكتشفنا طاقات شبابية وطلابية لديها طاقات هندسية يمكن الاستفادة منها في المستقبل ونهوض بلدنا الحبيب الكويت.
وبين ان فريق ثانوية فاطمة الصرعاوي – بنات فاز بالمركز الأول، وثانوية ليلى الغفاري بنات حلت في المركز الثاني، وثانوية عبدالله العسعوسي بنين حلت في المركز الثالث، بينما فازت ثانوية سعاد بنت سلمة بنات في مسابقة أفضل مجسم.

 

 

المصدر : جريدة الوطن440497_b.png

كتـاب الأمـل

+
سمر العتيبي
2018/12/09 1186 0
راما محمد ابراهيم المعيوف
2017/12/29 1604 0
خالد العرافة
2017/07/05 2296 0